رايات إسلامية


عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول اذا كنت عضو معنا
او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب في الانضمام الي اسرة المنتدي
سنتشرف بتسجيلك
شكرا
ادارة المنتدي
رايات إسلامية

معا لتقديم أفضل الخدمات على نهج أهل السنة والجماعة

شريط إعلانات الإدارة
      إدارة منتديات رايات إسلامية ترحب بالسادة الزائرين والأعضاء وتتمنى لكم أن تفيدوا وتستفيدوا
  إدارة المنتدى تعتذر عن الإعلانات فى أعلى وأسفل المنتدى فليس لنا دخل فيها فهى موضوعة من أصحاب السيرفر
جدد نيتك بالتواجد فى المنتدى ولا تجعله يلهيك عن أداء الصلوات والواجبات الأخرى

    التأهيل المهني لذوي الإحتياجات الخاصة

    شاطر
    avatar
    الداعى لله ورسوله
    Admin
    Admin

    عدد المساهمات : 736
    الدولة : مصر
    النوع : ذكر
    نقاط : 4539
    تاريخ التسجيل : 20/08/2009
      : أذكر ربك
    رسالتى : نحن قوم أعزنا الله بالاسلام فإذا ارتضينا العزة بغيره أذلنا الله

    أصلح النية
    قال رسول الله صلى الله عليه وسلم
    إنما الأعمال بالنيات وإنما لكل امرىء ما نوى
    رواه البخارى ومسلم

    منقول التأهيل المهني لذوي الإحتياجات الخاصة

    مُساهمة من طرف الداعى لله ورسوله في الجمعة سبتمبر 11, 2009 6:43 pm




    إن عملية التأهيل المهني لذوي الإحتياجات الخاصة تتكون من أربعة مراحل متتالية مترابطة متكاملة وهي:

    المرحلة الأولي: مرحلة التربية المهنية.

    يحتاج الأفراد ذوو الإحتياجات الخاصة إلى التربية المهنية التي تساعدهم على اكتساب المعلومات والخبرات الأساسية التي يحتاجونها في عملية التدريب المهني ، وتبدأ التربية المهنية لذوي الإحتياجات الخاصة في مرحلة عمرية مبكرة ، ولعل ذلك يرجع إلى أن ذوي الإعاقة العقلية يحتاجون وقتاً طويلاً نسبياً لإكتساب المعلومات والخبرات المهنية.

    ومن أهم أهداف التربية المهنية:

    1- تنمية حواس الطفل.

    2- تنمية مهارات الطفل الحركية الكبيرة والدقيقة.

    3- تدريب الطفل على تحمل بعض المسئوليات المناسبة للعمل مثل ترتيب الأدوات.

    المرحلة الثانية: مرحلة الإرشاد المهني.

    يقصد بالإرشاد المهني:

    أ- مساعدة الفرد ذو الاحتياجات الخاصة على اختيار المهنة التي تتناسب مع قدراته واستعداداته وميوله.

    ب- مساعدته على التدريب عليها ، والعمل فيها ، والتوافق معها ، والرضا بها.

    ويتكون الإرشاد المهني من خمس خطوات رئيسة وهي كما يلي:

    1- التعرف على قدرات واستعدادات وميول واتجاهات الفرد المعوق.

    2- التعرف على طبيعة العمل وظروفه ومسئولياته والمهارات المطلوبة لأدائه.

    3- توجيه الفرد المعوق إلى العمل المناسب له عن طريق الموائمة بين قدراته وشروط العمل.

    4- مساعدة الفرد المعوق على الإلتحاق ببرنامج التدريب الذي يكسبه الخبرات والمعلومات اللازمة لأداء العمل.

    5- مساعدة الفرد المعوق على الإلتحاق بالعمل الذي تدرب عليه ، ومتابعته بعد ذلك حتى يتوافق معه ويرضى عنه.

    ويشترك في عملية الإرشاد المهني كل من:

    1- الوالدين.

    2- المرشد المهني.

    3- أخصائي التأهيل.

    4- المدرب.

    5- الفرد المعني بالإرشاد.

    وتتركز مهمة هذا الفريق في:

    1- وضع خطة المستقبل المهني للمعوق.

    2- اتخاذ إجراءات تنفيذها.

    3- تقويم أهدافها القريبة والبعيدة.

    4- إجراء التعديلات عليها إذا دعت الحاجة إلى ذلك.

    وهناك عدة خطوات يجب مراعاتها في عملية الإرشاد المهني أهمها ما يلي:

    1- اختيار المهن التي يحتاجها المجتمع.

    2- القيام بالتوجيه المهني للمعوق في ضوء قدراته وحاجاته ، مع الأخذ بعين الاعتبار طبيعة المجتمع المحيط به.

    3- اختيار المهنة التي تتناسب مع احتياجات سوق العمل.

    4- ضرورة إشراك الوالدين في اختيار المهنة المناسبة لابنهما.

    5- ضرورة تنمية المهارات المهنية لدى الفرد المعوق بشكل متواصل حتى يستمر بها.

    6- ضرورة متابعة المعوق للتعرف على مدى توافقه مع المهنة التي تدرب عليها ، ومدى رضائه عنها.

    المرحلة الثالثة: مرحلة ما قبل التأهيل المهني.

    يتم خلال هذه المرحلة تزويد المعاق بالمهارات اللازمة التي تمكنه من البدء في التدريب المهني المنتظم على مهنة معينة تتناسب مع قدراته واستعداداته وميوله ، أو مزاولة مهنة مساعدة لا تحتاج كفاءة مهنية معينة ، وقد أطلق على هذه المرحلة مسميات أخرى مثل مرحلة التهيئة المهنية ، أو مرحلة الإعداد للعمل.

    وتهدف هذه المرحلة إلى ما يلي:

    1- معرفة ميول المعاق للمهن المختلفة.

    2- تكوين الحس العملي لدى المعاق ، وتنمية قدراته المهنية والعملية ، والعمل على تطويرها حتى تساير سوق العمل في المجتمع المحلى.

    3- تهيئة المعاق للتدريب على مهن مختلفة لتأمين معيشته والإعتماد على ذاته.

    المرحلة الرابعة: مرحلة التدريب المهني.

    تعتبر عملية التدريب المهني جزء لا يتجزأ من برنامج تأهيل المعوقين ، حيث يتم في هذه المرحلة:

    1- تعريض المعوق للخبرات المناسبة.

    2- تزويده بالمهارات المختلفة اللازمة للقيام بعمل معين.

    3- يشتمل نظام تأهيل المعوقين في أي مجتمع على عدة أنظمة للتدريب المهني.

    أهمها ما يلي:

    أ- التدريب داخل مركز أو مؤسسة للتأهيل:

    يتميز هذا النظام بأنه يشتمل على:

    1- المهن والحرف الأساسية التي يعمل في إطارها هذا المركز ، والتي تتاح لها فرص التوظيف في المجتمع.

    2- أنه مفيد في الإعداد المهني للمعوق.

    3- تزويد المعوق بالمهارات اللازمة.

    4- مساعدة المعوق على تكوين سلوك مهني.

    5- معرفة قدرات المعوق المهنية من خلال عملية التقويم المهني التي تتم في هذه المراكز.

    ب- التدريب خارج مركز التأهيل:

    ينقسم التدريب خارج مركز التأهيل إلى قسمين رئيسيين هما:

    القسم الأول: التدريب الرسمي.

    وهو يشير إلى التدريب الذي يتم في معاهد نظامية مثل:

    أ- المدارس الفنية.

    ب- المعاهد العالية.

    ج- الجامعات.

    د- المعاهد التي تقدم التدريب بصورة منتظمة تحت إشراف إحدى الهيئات الحكومية.

    القسم الثاني: التدريب غير الرسمي.

    وهو يشير إلى التدريب الذي يتم في مكاتب للتأهيل حيث يتم تدريب المعوق في برامج غير رسمية داخل المجتمع مثل:

    أ- التدريب في المصانع والمؤسسات.

    ب- التدريب في الورش الخاصة الموجودة في المجتمع.






    http://www.mathtaj.co.cc/vb
    تاج الرياضيات
    تعليمى شامل

      الوقت/التاريخ الآن هو الأحد نوفمبر 19, 2017 10:45 pm